مقيمون مصريون: نشعر بالغربة إذا غادرنا المملكة

360 views مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 23 سبتمبر 2016 - 8:06 مساءً
مقيمون مصريون: نشعر بالغربة إذا غادرنا المملكة

قال مقيمون مصريون، أحدهم بقي في المملكة أكثر من ربع قرن: إننا لم نشعر بغربة قط في السعودية، ونعتبر بالفعل أن هذه البلاد هي وطننا الثاني.
وعبر هؤلاء لـ “عين اليوم” عن فرحتهم بذكرى اليوم الوطني للبلاد، وأنهم يحتفلون مع أبناء الشعب السعودي بهذه المناسبة، وكأنها مناسبة مصرية وأكثر.
أحد هؤلاء ويدعى ج . هـ وهو في مركز مرموق في إحدى المؤسسات السعودية.. قال بالحرف الواحد: لم أشعر بالغربة مطلقًا، ولك أن تعلم أنني أشعر بالغربة في مصر، ولا أشعر بها في السعودية.

وعندما أعود إلى جدة أشعر بالعودة إلى بيتي، وعندما أغادرها أشعر أنني مغادر بيتي حتى لو كانت المغادرة إلى مصر بلدي الأولى.
نفس الشعور باح به المقيم ج . أ واحتل مكانًا مرموقًا طوال ربع قرن في إحدى المؤسسات الكبرى فقال: لم أشعر أبدًا وأنا في المملكة أنني مغترب، بل كنت أشعر دومًا أنني بين أهلي وناسي واحبتي، فالمملكة من الدول التي تهفو نفس كل مسلم لزيارتها، والاعتمار أو الحج إلى بيت الله العتيق، وأهل المملكة بطبيعتهم مضيافون، ولا ننسى أن هناك وشائج النسب بين الكثير من أهلها وبين المصريين، فضلًا عن روابط الدين، واللغة، والتاريخ، بل والجغرافيا التي تربط بين المملكة ومصر،

تلك الروابط جعلتني أشعر أنني في بلدي، ولم أجد إلا كل ترحاب طوال فترة إقامتي بالمملكة، ونفس الشيء فالمواطن السعودي عندما يزور مصر أو يقيم فيها فهو بين أهله وناسه وفي بلده مرحب به، فهذا ما نحرص عليه في مصر، وهو ما نعلم أبناءنا عليه، ولا أنسى أن كل بناتي من مواليد السعودية، وهذا تاريخ وواقع لن ينساه أبنائي من بعدي، فحب المملكة في دماء المصريين كافة.
وذكر هؤلاء المقيمون أنهم يعتزون بمناسبات المملكة، ويعون جيدًا تاريخها المشرف خصوصًا جهود ونضال الملك المؤسس عبدالعزيز – رحمه الله – في توحيد البلاد والمناطق وضم مكة والمدينة أطهر بقاع الأرض تحت راية التوحيد والحكم مما كان له الأثر في حياة المواطنين والمقيمين بصفة خاصة، وحياة مسلمي الأرض بصفة عامة.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة شمس نيوز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.